Navigation – Plan du site
Comptes rendus

العائلة الموريسكية : النساء و الأطفال
جمع و تقديم د.التميمي عبد الجليل

محمد غالم
p. 87-88
Référence(s) :

العائلة الموريسكية : النساء و الأطفال
جمع و تقديم د.التميمي عبد الجليل .- مؤسسة التميمي.- زغوان، 1997.- 437 صفحة

Texte intégral

1نشرت مؤسسة "التميمي" للبحث العلمي و المعلومات، حصيلة أعمال المؤتمر العالمي السابع للدراسات الموريسكية الذي انعقد من 16 إلى 20 ماي 1995 بزغوان (تونس) حول العائلة الموريسكية : المرأة و الأطفال.

2شارك في هذا المؤتمر العالمي عدد هام من الباحثين المهتمين بالدراسات الموريسكية، قدموا من بلدان مختلفة هي الأرجنتين، بورتوريكو، الأردن، العراق، روسا، فرنسا، اسبانيا، الجزائر و ليبيا و أخيرا من تونس – و تناولت البحوث و الدراسات المقدمة (عددها 32 بحثا ستة منها باللغة العربية و البقية باللغات الفرنسية و الاسبانية و الانكليزية) المواضيع الرئيسية المتعلقة بالأسرة الموريسكية من حيث تركيبها و أوضاعها المختلفة و كذا المرأة الموريسكية و دورها الفعال في المحافظة على "الهوية الموريسكية" من عوامل الاندثار و الإدماج القرى و في عملية التلاقح الحضاري و إثراء الثقافات المحلية بالمغرب العربي، كما تناولت المرأة في الحياة اليومية ووضعيتها في الأسر و درست جملة من الظواهر المتعلقة بالزواج و الطلاق و الطب و السحر. أما بالنسبة للأطفال، فقد درس المشاركون جملة من المسائل المتصلة بهم تناولت الديمغرافيا و التعميد و التعليم و الاسترقاق و الإدراج القسري في المجتمع الكاثوليكي الاسباني.

3اعتمدت هذه الأعمال على مصادر متنوعة كالأرشيفات (محاكم التفتيش...) و المخطوطات و الوثائق العدلية و المراسلات، و كتب الأدب و التراجم التي غطت الفترات الزمنية التي تمتد من نهاية القرن الخامس عشر إلى القرن التاسع عشر.

4تشكل هذه البحوث و الدراسات مساهمة جادّة في إثراء رصيدنا المعرفي حول تاريخ الموريسكيين و بخاصة تاريخ العائلة الموريسكية التي قلما تناولها المؤرخون بالدراسة رغم أهميتها كمنظومة اجتماعية أساسية تنعكس عليها كل التأثيرات و التحولات الثقافية و الاجتماعية و كفضاء لإعادة إنتاج القيم و السلوكات.

5إلا أن المؤتمرين لم يتعرضوا إلا نادرا إلى الدور الاقتصادي و السياسي للمرأة و كذا نسل الموريسكيين و المسائل المتصلة بالفضاء السكني و توجيه الأطفال الموريسكيين. كانت المقاربات لهذه الموضيع الهامة متباينة، مما يؤكد تنوع الاتجاهات التاريخية التي تميز الدراسات الموريسكية المعاصرة. فإلى جانب الدراسات التي تعتمد على المنهج التاريخي الوضعي، توجد دراسات أخرى – مميزة – تعتمد على المنهج البنيوي و المنهج السيميائي في قراءة الوثيقة التاريخية و الرواية الأدبية و كتب التراجم و الرحلات.

Haut de page

Pour citer cet article

Référence papier

محمد غالم, « العائلة الموريسكية : النساء و الأطفال
جمع و تقديم د.التميمي عبد الجليل
 », Insaniyat / إنسانيات, 5 | 1998, 87-88.

Référence électronique

محمد غالم, « العائلة الموريسكية : النساء و الأطفال
جمع و تقديم د.التميمي عبد الجليل
 », Insaniyat / إنسانيات [En ligne], 5 | 1998, mis en ligne le 31 mai 2013, consulté le 29 mars 2017. URL : http://insaniyat.revues.org/11924

Haut de page

Droits d’auteur

© CRASC

Haut de page